الرئيسية » الأرشيف حسب الأقسام » زوايا خاصة » بين العقل والنقل

الخروج على الفقه (2)

أولاً: الخروج على الفقه قديماً على الرغم مما ذكرنا في حلقة ماضية من صون سلفنا ومن بعدهم  لحمى الدين ورفعهم منار الفقه ومنع السطو عليه،  على الرغم من ذلك كله لم تكن الأزمنة الماضية على  درجة واحدة،  بل كان أهل كل زمان يشكون طلاب زمانهم بل المدرسين أحيانا كما نجد في أبيات أبي الحسن الفالي [...]

الخروج على الفقه (1)

تمهيد أنزل الله الوحي على النبي محمد صلى الله عليه وسلم فيه الهدى والنور (هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون)، فكان قرآنا يتلى ويستضاء به وتتبين به الأمور، ( ونزّلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء وهدى ورحمة وبشرى للمسلمين) ، وسنة تروى ويستبان بها معاني القرآن وتؤخذ [...]

هيبة النصوص

أرسل الله إلى الناس رسلا تقيم عليهم الحجة كما قال تعالى (لألا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل) وذلك لأن الناس تستغلق عليهم أمور يجب معرفتها ويعزب عنهم علم أشياء هم في أمس الحاجة إليها ولا يفي لهم بتفاصيل ذلك ما ركب فيهم من القوة العقلية، وقد تعرضنا لشيء من ذلك فيما سبق، فكان [...]

حاكمية العقل

اكتسب العقل مكانة  مرموقة في البشرية جمعاء وقلما تجد من يدعو إلى إلغاء العقل ومحو دوره في الحياة إلا قلة قليلة استسلمت إلى الهوى أو ما ظنوه ديناً –على ما سبق – وإلا فلتات تنطلق من هنا وهناك تحمل العقل آثام شقاء الإنسان ومتاعبه في الحياة قد تعرضنا لها وحاولنا بيان دافعها في حلقتين سابقتين [...]

تجريد العقل

إذا كانت حياة الإنسان منبثقة من دواع –أو وسائط- ثلاثة حسبما تقرر في حلقة سابقة هي العقل والهوى والدين ، وربما أضيف إلى ذلك داع آخر يظهر بين الفينة والأخرى دون أن يدوم طويلا ؛ وهو العاطفة؛ فإن الناس لم يتعاملوا مع هذه الدواعي على حد سواء فهناك من جعل حياته كلها بعقله المجرد –أو [...]

استشفّ معي….

خلق الله الإنسان وزوده بقوى مختلفة تؤهله لأشياء كثيرة  وانتحاء مناحي مختلفة في الحياة ومن بين تلك القوى ومن أهمها تلك القوة التي طوع بها الإنسان مختلف المخلوقات التي هي أقوى منه بحجمها وقوتها الجسمية، بل إن الإنسان يعتبر من أضعف المخلوقات جسمياً ونفسياً أيضاً يقول الله تعالى (وخلق الإنسان ضعيفاً)، فالقطة وهي من أضعف [...]